خبراء

الدكتورة ميرثيديس توريس تابانير

الدكتورة توريس تدربت على إجراء تصوير الثدي في مستشفيات LDS (سولت ليك سيتي في ولاية يوتا بالولايات المتحدة الأمريكية) ومستشفى جامعة ييل- نيو هافن (نيو هافن، بولاية كونيتيكت الولايات المتحدة الأمريكية) في الفترة من 1991-1992.
أصبحت إخصائية في مجال أشعة الثدي منذ عام 1994. تمتلك خبرة سريرية وإدارية من خلال توليها العديد من المناصب منذ عام 1992، ومنذ عام 1994 في تقنيات التدخل في الثدي.
 وبدءاً من عام 1999 تعززت خبرتها في إجراء الخزعات بتقنية التفريغ الهوائي (VAB) في الاستخدامات التشخيصية والعلاجية من خلال إجراء أكثر من 2000 خزعة.
وشاركت كمحاضر في العديد من الدورات والمؤتمرات (أكثر من 100 محاضرة تقديمية). كما شاركت في إعداد دورات تدريبية متخصصة نظرية وعملية على الصعيد المحلي والدولي، ونشرت مقالات وفصول في بعض الكتب.
وشاركت في عملية التدريب والدعم لإدخال وتحسين تقنيات إجراء الخزعة بالتفريغ الهوائي VAB الموجهة بالموجات فوق الصوتية في الاستخدامات التشخيصية والعلاجية في العديد من المراكز الإسبانية والأوروبية والمكسيكية.
 وتعمل حالياً منسّقة في وحدة أشعة المرأة في مستشفى بويرتا ديل سور الجامعي التابعة لمجموعة إتش إم (موستوليس، مدريد).

د. ستيفن ولبيرين

الدكتور ولبيرينك أخصائي أشعة الثدي منذ أكثر من 7 سنوات، يعمل بشكل أساسي في مستشفى فيستفريس خاستاوس "Westfriesgasthuis" في مدينة هورن في هولندا، وفي مستشفى ألكسندر مونرو لعلاج سرطان الثدي، في بيلتوفين هولندا.
بالإضافة إلى هذين المنصبين الدائمين، شغل العديد من المناصب المؤقتة في المملكة المتحدة.
وبالتوازي مع هذا النشاط السريري، يشارك في العديد من المؤتمرات والتدريبات العملية داخل هولندا وفي غيرها من الدول ليس داخل أوروبا فحسب وإنما قام كذلك بزيارة إلى الصين، حيث يكرس مجهوداته دائماً لخدمة مجال أشعة الثدي.

عن الخزعة بالتفريغ الهوائي VAB

 

تعد الخزعة بتقنية التفريغ الهوائي (VAB) تقنية لإجراء خزعة الثدي والتي من شأنها
أن تجنب اللجوء إلى التدخل الجراحي وذلك عندما يكون من الضروري التأكد
من التشخيص وعلاج العديد من الإصابات الحميدة في المرأة.
 

  • لا تستدعي دخول المستشفى.

  • تتم باستخدام تخدير موضعي.

  • لا تخلف ندبة.

  • من الممكن العودة لممارسة الحياة الطبيعية في غضون أيام قليلة.

 


اكتشفي تجارب مرضانا