الفئات:الكلألم حاد
عد

الأسباب الشائعة للألم الناتج عن عقيدات الثدي الحميدة


الأسباب الشائعة للألم الناتج عن عقيدات الثدي الحميدة
إن ملاحظة وجود كتلة في الصدر قد يطلق العنان لسيل جارف من الانفعالات مثل: المفاجأة والقلق والخوف... وكل هذه المشاعر طبيعية ومنطقية تمامًا، ولكن من المهم أن نعرف أن هذه العقيدات شائعة الحدوث، وتكون في معظم الحالات غير سرطانية وقد تبين في الواقع أن ما بين 80% و90% من العقيدات التي تظهر في الثدي عقيدات حميدة، أي أنها ليست سرطانية.1
وتتنوع الأسباب التي يمكن من خلالها الكشف عن وجود كتلة متورمة في الثدي، وعلى الرغم من أن بعض العقيدات تسبب الألم، فإنها ليست دائمًا كذلك، لذلك ينصح بالانتباه إلى التغيرات التي تظهر على الثدي أثناء ممارسة الأنشطة الحياتية اليومية، مثل الاستحمام أو ارتداء الملابس.
وعلى الرغم من الأرجح أن عقيدات الثدي ليست سرطانية، إلا أن هذا لا يعني أنه ينبغي تجاهلها. فبمجرد اكتشاف وجود كتلة في الصدر، أو الشعور بالألم في أحد الثديين، ينبغي مراجعة الطبيب. وتعد كافة المعلومات المشار إليها في هذا السياق معلومات توجيهية، لذا يجب دوماَ استشارة أحد المتخصصين في أسرع وقت ممكن.

ما السبب في وجود عقيدة مؤلمة في الثدي؟

إذا لاحظتِ وجود كتلة في الثدي، فقد يرجع ذلك لعدة أسباب تختلف مصطلحاتها الطبية مثل: الخراج والأكياس والأورام الليفية الغدية.
وحيث أن العقيدة أو العقيدات التي قد تستشعرينها في الثدي يمكن أن ترجع لأسباب مختلفة، فستتغير الخصائص والأعراض التي تلاحظينها تبعاً لنوع العقيدة.3

خراج الثدي

يتكون الخراج عند تراكم القيح داخل الثدي. وقد يرجع ذلك نتيجة لحدوث عدوى بكتيرية، إما لأن البكتيريا تخترق أنسجة الثدي أو لانسداد القنوات اللبنية.
وقد تصيب هذه المشكلة النساء في أي مرحلة عمرية، ولكن الأرجح إنها تظهر في النساء الحوامل والمرضعات، حيث تحدث الإصابة أثناء الرضاعة الطبيعية أو من خلال شقوق الحلمتين. ويحدث أولاً التهاب الثدي، الذي هو عبارة عن عدوى بدون تراكم القيح. إذا لم يتم معالجة التهاب الثدي بالمضادات الحيوية، فمن المحتمل أن يتراكم القيح مكوناً خراجاً.
 ويظهر خراج الثدي أشبه بكتلة متورمة تميل للاحمرار ويمكن ملاحظة ارتفاع حرارتها عند ملامستها. بالإضافة إلى حدوث كتلة، قد يسبب الخراج التهاباً في المنطقة المحيطة به وحمى. وقد يتحرك السائل المتراكم عند ملامسته، لكن ليس دائماً.
وإذا كنت تعانين من وجود خراج بالثدي، فالخبر السار أن العلاج بسيط جداً. ينبغي تصريف الخراج. ويمكن تصريف الخراج باستخدام إبرة، أو قد يتطلب الأمر إحداث شق صغير أو قطع في الجلد باستخدام تخدير موضعي وذلك يتوقف على طبيعته وحجمه ووقت ظهوره. إلا أنه في بعض الأحيان قد يلزم استخدام التخدير الكلي، إذا رأى الأخصائي أنه قد يكون مؤلمًا. يعد خراج الثدي مشكلة شائعة، وعلى الرغم من أنها مزعجة، إلا أنه يمكن معالجتها بسرعة وسهولة، ويكون وقت التعافي منها قصيرًا جدًا.

كيس الثدي

تنشأ الأكياس عن تراكم السوائل في الثدي مكونة "أكياس" وهي واحدة من الأسباب الأكثر شيوعاً لظهور العقيدات في الثدي. على عكس الخراج، عادة لا يكون السائل المتراكم في الأكياس معدياً. وقد يتفاوت حجمها، من الأصغر حجماً والتي تبلغ بضعة مليمترات، إلى الأكبر حجماً والتي قد تصل إلى عدة سنتيمترات. وتبدو الأكياس ملساء نسبياً عند ملامستها نظراً لأنها مليئة بالسوائل، ويمكن أن تتحرك تحت الجلد عند الضغط عليها. وتصفها بعض النساء بأنها تشبه حبات العنب؛ ناعمة ومستديرة ولها حواف محددة تماماً.
إذا كان لديكِ كيس بالثدي، فقد تلاحظين ألماً في منطقة الصدر الموجود بها الكيس، وقد يزيد حجم الثدي قبل الدورة الشهرية ثم يقل مرة أخرى بعد ذلك. لا يعلم بالتحديد أسباب تكون أكياس الثدي، ولكن من المحتمل أن تكون للهرمونات علاقة بتكونها. ومن المرجح ظهور الأكياس بين سن 30 و60 عاماً، وهي أكثر شيوعًا عند النساء اللاتي يتلقين علاجاً بالهرمونات البديلة (HRT).1
وقد تتكون العديد من الأكياس في وقت واحد وتصيب كلا الثديين. وعلى الرغم من أن طبيبك يشك أن سبب مشكلتك وجود كيس، إلا إنه من الممكن أن يقوم بإحالتك إلى أخصائي لإجراء فحص أكثر شمولاً. وسيقوم الأخصائي بفحصك وسيوصي بعمل تصوير بالأشعة، وربما أيضاً بإزالة السائل إذا كانت الأعراض خطيرة.
ولا يوجد لأكياس الثدي علاج ثابت. فإذا كانت مزعجة وكبيرة للغاية، فقد يقرر الأخصائي تصريفها. وقد تعاود الظهور مرة أخرى بمرور الوقت، لكن ثبت أنه لا يوجد ارتباط واضح بين ظهور أكياس الثدي وخطر تطور الإصابة بسرطان الثدي.4

الأورام الغدية الليفية

تعد الأورام الغدية الليفية عقيدات تتشكل من الغدة الثديية الطبيعية، والتي تنمو بشكل غير منتظم وتشكل كتلة يمكن ملاحظتها تحت الجلد.
يتراوح حجم الورم الغدي الليفي البسيط بين 1 و3 سم بحجم أنملة الإبهام. وتتسم بأنها ملساء الملمس، لكن ذات قوام مرن. وتختلف عن الخراج وأكياس الثدي في أنها قد تكون غير مصحوبة بأعراض (على الرغم من أنها قد تصبح محسوسة قبل فترة الدورة الشهرية أو إذا كانت موجودة في مناطق الاحتكاك بسبب حمالة الصدر). كذلك لا يعرف أسباب ظهورها على وجه الدقة. إلا أن معظم المهنيين الطبيين يعتقدون أنها قد تنتج عن فرط الحساسية لهرمون الأستروجين الذي يفرزه المبيض.
وقد يزيد حجمها: عندما تتجاوز 5 سم، يطلق عليها أورام غدية ليفية عملاقة. إذا تم تشخيصكِ بوجود ورم غدي ليفي معقد، فيعني ذلك أن الخلايا الموجودة داخل العقيدة مختلفة نوعاً ما. ولا يزال الورم الغدي الليفي المعقد يعتبر ورماً حميداً، ويرتبط فقط بزيادة خطر الإصابة بالسرطان عند حدوثه إذا تزامن مع أعراض سريرية أخرى. 5
وتعتبر الأورام الليفية الغدية من الأورام الحميدة الأكثر شيوعاً لدى النساء، وهي أرجح للظهور في النساء الأصغر سناً، قبل أن يبلغن 35 عاماً، إلا إنها قد تظهر في أي مرحلة عمرية.
وعادة يقوم الطبيب المختص بالتشخيص على أساس "التقييم الثلاثي": فحص الثدي والصورة الإشعاعية وأخذ خزعة بإبرة سميكة أو الشفط بإبرة دقيقة يتم من خلالها استخلاص عينة من الأنسجة العقدية ليتم تحليلها.
وقد تكون جميع هذه الفحوصات مثيرة للتوتر، لكنها ضرورية للتأكد من صحة التشخيص.
وإذا كنت تعانين من ورم غدي ليفي، فالخبر السار أنك لن تكوني بحاجة لمزيد من العلاجات. فأغلب هذه العقيدات لا يزداد حجمها، وبعضها يقل حجمها بمرور الوقت حتى تختفي. وللمزيد من المعلومات حول العقيدات الثديية الحميدة، وعن الخيارات العلاجية المتوفرة، تفضلي بزيارة مركز المساعدة التابع لنا.

المراجع
  1. Breast lumps (2014) NHS Choices. http://www.nhs.uk/conditions/Breast-lump/Pages/Introduction.aspx
  2. Your breast clinic appointment (2016) Breast Cancer Care. https://www.breastcancercare.org.uk/sites/default/files/publications/pdf/bcc70_your_breast_clinic_appointment_2016_web.pdf
  3. Breast cancer: recognition and referral. (2015) National Institute of Clinical Excellence. https://www.nice.org.uk/guidance/ng12/ifp/chapter/About-this-information
  4.  Bundred, N.J. et al. Is there an increased risk of breast cancer in women who have had a breast cyst aspirated? (1991) British Journal of Cancer. https://www.ncbi.nlm.nih.gov/pmc/articles/PMC1977475/
  5. Nassar, A. et al. Complex fibroadenoma and breast cancer risk: a Mayo Clinic Benign Breast Disease Cohort Study (2015). Breast Cancer Research and Treatment. doi: 10.1007/s10549-015-3535-8. https://www.ncbi.nlm.nih.gov/pubmed/26264469